السبت، 28 ديسمبر، 2013

10 طرق لتحسين مهارات التواصل و الثقة بالنفس (الجزء الأول)



تمرينات عملية لجعلك أكثر قدرة على التأثير فى الآخرين


لا شك أن هناك علاقة وثيقة بين مهارات التواصل و الثقة بالنفس؛ فإن مهارات التواصل هى التى تمكنك من التعامل مع الآخرين بشكل جيد، و إن هناك الكثير لتتعلمه حتى تستطيع أن تحسن قدراتك و مهاراتك.

ربما شعرت بالاستغراب أو الغيرة عندما تنظر إلى الطريقة التى تتكلم بها الشخصيات العامة، فى خطبة مثلا أو فى وسائل الإعلام، و لكن الذى لا تعلمه إن هؤلاء العظماء، أصحاب القدرات الخارقة فى الحديث أمام الجمهور، لم يولدوا فى معظمهم بهذة القدرات، و لكنهم تعلموها و تدربوا عليها.

1- شارك ثقافتك و معلوماتك مع الآخرين.

كى تكون متحدثا مؤثرا لابد أن يكون لديك ما تقوله، إقرأ كثيرا و علِّم نفسك أن تشارك ما تقرأه من معلومات فريدة و مميزة مع الآخرين.

2- إنصت جيدا.

إن الإنصات له نفس أهمية التحدث؛ و ذلك لأنه يُشعر الآخرين باهتمامك بهم، و أيضا يساعدك على الرد بشكل عميق على كلامهم، لفهمك ما يقولونه جيداً، و لكن لا تنصت لنفسك، بمعنى ألا تراقب نفسك، فربما يقلل هذا من مستوى الثقة بالنفس لديك.

3- تحلَّى بالتواضع.

ليس فينا معصوم، لذلك فإننا دون استثناء نرتكب الأخطاء و بشكل يومى، و على هذا عندما تكون وسط مجموعة من الناس لا تخف من أن تسألهم ما إذا كان كلامك صحيحا و مقبولا حول هذة النقطة، و إن كان ردهم سلبى، إجعل من الموقف مزحة، و أعدك أن الجميع سوف يضحكون، و يمر الموقف بسلام.

4- إجعل عينك تتكلَّم.

هناك الكثير لنقوله عندما يأتى الأمر لجذب انتباه أحدهم عن طريق تركيز النظر عليه، و منحه نظرة أخَّاذة، فإذا كنت تتحدث إلى مجموعة، فلتركز نظرك على كل واحد منهم لمدة 5 ثوان على أقل تقدير، و إن كنت تسمع إلى أحدهم، فلتركز نظرك طوال الوقت فى عين المتحدث.

5- المزاح ليس عيبا.

إن القليل من روح الدعابة له تأثير السحر فى لفت الانتباه إليك، فهو يزيل الملل أثناء حديثك، كما أنه يزيل الفجوة التى قد تكون بينك و بين الآخرين إن كانوا غرباء عنك.

ثقة بالنفس، ثقة، بالنفس، تنمية، بشرية، تنمية بشرية، الثقة بالنفس، الثقة، الثقة فى النفس، إبراهيم الفقى

0 التعليقات:

إرسال تعليق

 

مقالات الثقة بالنفس © 2011 - تصميم Mukund | شروط الخدمة | سياسة الخصوصية | خريطة الموقع

من نحن | اتصل بنا | اكتب لنا